مرة أخرى .. المجلس الجماعي لمراكش في ورطة بسبب شركة تنمية حاضرة الأنوار

نورالدين بازين/كلامكم

 

 

تتوالى أسئلة المستشارين الجماعيين بمراكش عبر رسائل توضيحية موجهة إلى رئيس المجلس الجماعي العربي بلقايد، حول تدبير ملفات الشأن المحلي المفوض الى شركات وجهات معينة.

فبعد تساؤلات وجهها العضوان بالمجلس الجماعي لمراكش عبد الواحد الشفاقي ومحمد الحر، حول عدد من الملفات من ضمنها ملف تدبير صفقات النقل الحضري، هاهما اليوم يراسلان العربي بلقايد حول استغلال شركة التنمية حاضرة الأنوار مكاتب إدارية وكذلك مستودع لآليات الشركة بالمستودع البلدي الموجود بشارع  المنارة جليز جةن تداول المجلس بشأنها والموافقة عليها.

وقال العضوان في رسالتها توصلت كلامكم بنسخة منها أن الشركة المعنية والتي يمثل النائب أحمد المتصدق في مجلسها الإداري، تقوم  بالاصلاحات وترسيم وتغطية جزء كبير من المستودع المذكور دون حصولها على تراخيص من الجهات المختصة وتستغل عدادات الإنارة التي هي  في ملك الجماعة.

وأشار أن هذه الخروقات تدفعهما إلى طرح استفسار حول الكيفية التي تستغل بها هذه الشركة التي يوجد مقرها الرئيسي بحي السويسي بالعاصمة الرباط المرفق العمومي.

ومن اجل ابداء الرأي والرأي الآخر، حاولت كلامكم الاتصال برئيس المجلس الجماعي عبر هاتفه النقال، من أجل استقراء رأيه حول هذه الرسالة، إلا أن هاتقه ظل يرن بدون جواب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *