أساتذة الكونطرا يختارون التصعيد من جديد ويتوعدون أمزازي ب 3 أيام من الجحيم

سمية العابر/ كلامكم

 

كشفت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين، عن برنامج تصعيدي ضد وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، حيث دعت إلى إنزال وطني للأساتذة بالعاصمة الرباط، يمتد لثلاثة أيام، بدءا من الإثنين المقبل 22 أبريل.

وبحسب البيان الختامي للمجلس الوطني للتنسيقية الذي أنهى أشغاله أمس الخميس 18 أبريل، بمراكش، بأن الإنزال الوطني الذي يمتد لثلاثة أيام “قابل للتمديد مع أشكال نضالية موازية من مسيرات واعتصامات ومبيت”، وهو التوقيت الذي يسبق المحطة الثانية من الحوار المرتقب الذي سيتم يوم الثلاثاء 23 أبريل.

وأدانت التنسيقية لما اسمته “ممارسات التضييق والترهيب اللذين تنهجهما الوزارة ضد الأساتذة الذين امتنعوا عن تعويض المضربين”، كما استنكرت الإجراءات التعسفية التي تواجه بها الوزارة والسلطات الوصية النضالات السلمية والحق في الإضراب المكفولين دستوريا”.

ووصفت أن “إشعارات العزل والاستفسارات وتوقيف الأجور والاقتطاعات” التي تنفذ في حقهم، تضييقا على العمل النقابي، ودعت الحكومة إلى “تغليب مصلحة التلميذ والوطن لتفادي السنة البيضاء بالحل العاجل للملف”.

و تعهد الأساتذة بتعويض الحصص الدراسية للتلاميذ، بعد حل الملف نهائيا بكل الوسائل وإن اقتضى الحال العمل خارج المؤسسات التعليمية وأيام العطل والعطلة الصيفية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *