سري. رجل الأعمال المراكشي بوعمري يجمع الإسلامي مصطفى الخلفي باليساري عبد الصمد بلكبير في حفل” النزاهة” بمراكش

نورالدين بازين/كلامكم

حضر مصطفى الخلفي، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، برفقة اليساري عبد الصمد بلكبير، على متن سيارة هذا الأخير، إلى ضيعة رجل الأعمال بوعمري، إلى جانب أزيد من 300 شخص، من ضمنهم رئيس مقاطعة جليز عبد السلام سي كوري وبعض اعضاء المجلس والمقاطعات، وأعضاء غرفة الصناعة والتجارة والخدمات،من أجل الاحتفاء بما يسمى ” النزاهة” التي ينظمها البوعمري كل سنة بضيعته بمراكش.

وتساءل العديد من المهتمين بالشأن المحلي بمدينة مراكش، حول وجود مثل الوزير الاسلامي مصطفى الخلفي واليساري عبد الصمد بلكبير إلى جانب أعضاء مجالس منتخبة بالمدينة في هذه ” النزاهة”.

وكان اليساري بلكبير، قد خلق جدلا واسعا في الشهر الماضي، بعدما رافق الأمين العام سابق لحزب العدالة والتنمية عبد الاله بن كيران، بأسواق مراكش وبساحة جامع الفنا.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *