المديرية الجهوية للثقافة بمراكش تنظم شهر التراث 2019‎

كلامكم

في إطار شهر التراث الذي دأبت وزارة الثقافة والاتصال –قطاع الثقافة- على تنظيمه من 18 أبريل الذي يصادف اليوم العالمي للمباني التاريخية إلى 18 ماي الذي يتزامن مع اليوم العالمي للمتاحف، وتثمينا للموروث الحضاري المغربي وتعدد روافده الثقافية تنظم المديرية الجهوية للثقافة والاتصال –قطاع الثقافة- والمحافظة الجهوية للتراث الثقافي بمراكش أسفي برنامجا فنيا وثقافيا تحت شعار “تراث الجهة: إشعاع وتواصل” من خلال مجموعة من الأنشطة النوعية التي تعكس الزخم الكمي والنوعي للموروث الثقافي بالجهة، وفي هذا الإطار ستحتضن المعلمة التاريخية قصر البديع معرضا تراثيا تحت عنوان “نماذج من النقائش العربية بمراكش”، وستنفتح المعلمة التاريخية ذاتها على الأعمال التشكيلية لكل من الفنان “أحمد أمين الشرادي” والفنانة “ربيعة مزوكة” في معرض فني موسوم ب “رموز تراث بلادي في التشكيل”، كما سيحتضن فضاء دار بلارج معرضا فنيا وتراثيا تحت عنوان “مراكش التي كانت” يعكس الامتداد التاريخي للمدينة الحمراء بأعين مبدعيها ومثقفيها.

ترسيخا لقيم الوعي بالموروث التاريخي المغربي في صفوف الناشئة من الأطفال سيستفيد تلاميذ المؤسسات التعليمية ابتداء من 18 إلى 20 أبريل الجاري من فعاليات الأبواب المفتوحة لزيارة المعالم التاريخية: قصر البديع، قبور السعديين، متحف المواسين، الحديقة السرية، دار الشريفة، قصر الباهية، المنارة، قاعة بناهيض، دار بلارج ودار الصورة.

أما جمهور أب الفنون فسيكون على موعد مع العرض المسرحي “اللعب فيه ؤفيه” لورشة الابدع دراما يوم الجمعة 19 أبريل الجاري بفضاء العرض بدار الطفل بباب اغمات في قالب فرجوي ماتع يزاوج بين التشخيص الإبداعي والاستحضار الإخراجي الهادف للموروث الحضاري المغربي. وعلى امتداد يومي 26 و27 أبريل الجاري ستتم إزاحة الستار عن فعاليات مهرجان مسرح الفرجة تحت عنوان “الأشكال الفرجوية التراثية في المسرح المغربي” بالمركز الثقافي سيدي رحال بشراكة مع جمعية العطاء للسينما والمسرح.

في السياق ذاته وبشراكة مع المركز الثقافي سيدي رحال ودار الثقافة قلعة السراغنة سيتم إطلاق النسخة الرابعة من قافلة التراث تحت شعار “سيدي رحال: نموذج للتعايش الديني بالمغرب”، حيث تمت برمجة محاضرة حول “التراث التاريخي لمدينة سيدي رحال” من طرف الدكتور حسن شوقي، بالإضافة إلى معرض للكتب حول مونوغرافيا المنطقة للباحث ذاته، وشريط توثيقي حول المعالم التاريخية التي تزخر بها المنطقة، وعلى ضوء ذلك ستُنظم زيارات استطلاعية ل: المنتزه التاريخي للسلطان المولى الحسن الأول، ضريح أنماي، ضريح سيدي رحال، ودير تزارت.

وسعيا لإذكاء الوعي بالقيم الجمالية والفنية وإشاعتها بين مختلف شرائح المجتمع يحتضن رواق العرض بباب دكالة بمراكش يوم السبت 20 أبريل معرضا فنيا تشكيليا لإكليل يانع من الفنانات التشكيليات بالمدينة الحمراء، كما يتضمن برنامج شهر التراث سلسلة من اللقاءات العلمية ستُستهل يوم الخميس 2 ماي المقبل بقراءة في كتاب “اللقى الأثرية المرتبطة بالتدبير المائي بمواقع: جامع الكتبية، خزانات سيدي بوعثمان وقصر البديع” لمؤلفته الأستاذة حسناء الحداوي حيث سيتم استجلاء محاوره وأهم ما ينطوي عليه من قيمة علمية وتراثية، وبكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمراكش سيُسلّط الضوء يوم الجمعة 3 ماي في لقاء علمي على موضوع “نماذج من التراث الثقافي بالجهة” بالإضافة إلى حفل توقيع كتاب “ولي النعمة” لمؤلفته الأستاذة سلمى مختار أمانة الله، فيما ستشهد خزانة ابن يوسف يوم السبت 4 ماي 2019 اانطلاق أشغال مائدة مستديرة حول موضوع “مفاهيم في التراث على ضوء اتفاقية اليونسكو”، وسيسدل الستار عن شهر التراث يوم السبت 18 ماي 2019 بفتح أبواب المعلمة التاريخية لقبة المرابطين في وجه عموم المواطنين وكذا الباحثين والمهتمين للوقوف على نتائج أشغال الترميم والتهيئة التي خضعت لها مؤخرا ترسيخا لأسس فعل تواصلي بنّاء ومنتج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *