بأمر من والي جهة مراكش آسفي.. السلطات تستعين بالقوات العمومية و بجرافة لتحرير الملك المشترك من صاحب مقاولة

نورالدين بازين/ كلامكم

قامت السلطة المحلية بمقاطعة جليز بمراكش زوال يومه الجمعة ،وبأمر من والي جهة مراكش آسفي، كريم قسي لحلو، بتحرير الملكية المشتركة بإقامة الصفاء بشارع الأمير مولاي عبد الله، كان صاحب شركة قد احتله بدون موجب قانون. بعدما رخص رئيس مقاطعة جليز للمقاول رغم اعتراض الساكنة.

سكان العمارة راسلوا الجهات الوصية في هذا الشأن من أجل رفع الضرر عنهم، ومن ضمنها مؤسسة رئاسة المجلس الجماعي ووالي الجهة، هذا الاخير راسل رئيس مقاطعة جليز حول هذه القضية، مما يفيد أن الأمر تطور إلى أعلى جهة بالمدينة من اجل رفع الضرر عن السكان، الذين لم يجدوا بدا من دق باب الوالي قسي لحلو الذي انصفهم، ليأمر السلطات المحلية بالتدخل وهدم ما احتله المقاول من الملك المشترك لسكان العمارة، وهي نفس عيون السلطات التي غضت الطرف حينما كان المقاول يبني فوق الملك المشترك، بدعوة وجود ترخيص موقع من طرف رئيس مقاطعة جليز عبد السلام سي كوري.

سي كوري ليس من عادته التوقيع على تراخيص من هذا القبيل( تتوفر كلامكم على نسخة من الترخيص ووثائق أخرى)، وهي وظيفة نائبه المكلف بالملك العمومي بمجلس مقاطعة جليز.. فكيف تمت عملية هذا التوقيع يتسائل مهتمون بالشأن المحلي بمدينة مراكش..؟

الجواب جاء على متن جرافات السلطة المحلية التي قوبلت برفض من طرف المقاول الذي وضع متاريس لمنع الهدم، و السماح لها بإنفاذ القانون وتحرير واجهة الإقامة التي استولى عليها بعد تشييد طنف ثابث بالأعمدة الحديدية رغم اعتراض الساكنة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *