التحقيق في صفقات ( كوب22) تلاحق 100 مسؤولا بمراكش من ضمنهم العمدة ونائبه الأول ومقاولون

0 53

كلامكم/ نورالدين بازين

 

أضيف 30 شخصا إلى فضيحة صفقات ( كوب 22) بمراكش، حيث علمت كلامكم أن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمراكش أحال 30 شخصا آخرا، نهاية الأسبوع المنصرم، إضافة إلى 70 أخرين في ملف الصفقات التفاوضية التي أبرمها المجلس الجماعي لمراكش على هامش قمة (كوب 22 )، على الفرقة الجهوية لجرائم الأموال، التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن مراكش، لتعميق البحث وتحديد جميع ملابسات القضية، ليصل العدد 100 شخصا تنوعوا بين مسؤزلين دماعيين وموظفين وأصحاب مقاولات وشركات.

وأفادت مصادر كلامكم، أن الفرقة الجهوية لجرائم الأموال حققت مع 70 شخصا إضافة إلى 30 شخصا آخرا مؤخرا، ضمنهم منتخبون كبار، ومقاولون وموظفون في مجلس عمالة مراكش وولاية جهة مراكش آسفي، مؤكدة أن من ضمن الذين استجوبتهم الفرقة المذكورة برلماني ونائب عمدة مراكش، الذي ينتمي لحزب العدالة والتنمية، حيث كشفت مصادرنا أن هذا الأخيرة متورط إلى أخمس قدميه نظرا لحجم الخروقات والتجاوزات التي كشفتها مصادرنا.

وأكدت مصادرنا أن الفرقة المذكورة، استمعت أيضا إلى عمدة مراكش ونائبه الأول، ونائبته المكلفة بالصفقات العمومية، ومجموعة من الموظفين والمقاولين، وكل من له علاقة مباشرة أو غير مباشرة بالصفقات التفاوضية، من أجل كشف جميع التجاوزات والخروقات، التي شابت تدبير هذه الصفقات.

ومن المرتقب أن توجه رسميا إلى عمدة مراكش ونائبه الأول تهمة تبديد أموال عمومية، بإبرام صفقات تفاوضية خارج القانون.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.