المجلس الإداري لودادية موظفي العدل يعقد دورته بمراكش.. وهذه خلاصاته..

0 19

المراسل

انعقد المجلس الإداري لودادية موظفي العدل يومه 29 مارس 2019 بالمركب الإصطيافي لقضاة و موظفي العدل بمراكش تحت شعار ˮالحوار المهني الآلية الأنجع لتنزيل التنظيم القضائيˮ، و هو المجلس الذي يأتي في سياق مركب يتداخل فيه ما هو مهني بما هو اجتماعي و تنظيمي و في لحظة إنسانية معبرة متشبعة  بروح و ثقافة الاعتراف و تم خلالها تكريم ثلة من رواد العمل النقابي و الجمعوي من جيل التأسيس و المحالين على التقاعد.

و سجل المجلس الإداري على المستوى المهني على أن طبيعة النقاش الذي واكب مشروع التنظيم القضائي و جل مشاريع الإصلاح منذ انطلاق الحوار الوطني لإصلاح منظومة العدالة وصولا لقرار المحكمة الدستورية تعبير موضوعي عن أزمة حوار تخترق بنية التفكير لدى كل الفاعلين في الحقل القضائي.

ودعا إلى فتح حوار مهني بين كل مكونات العدالة باعتباره الآلية الأنجع للتنزيل السليم لتنظيم قضائي يمكن من تحقيق الأمن القانوني و القضائي، متطلعا إلى جعل ورش تنزيل التنظيم القضائي مناسبة لترسيخ آلية الحوار المهني للتعبير عن المواقف وتغليب مصلحة الوطن تحقيقا لعدالة في خدمة المواطن.

أما على المستوى الاجتماعي ، فقد دعا إلى تطوير الخدمات المقدمة من طرف المؤسسة المحمدية لقضاة و موظفي العدل، وإعمال مبادئ التواصل الفعال و المنتج قصد الاستجابة لكل تطلعات المنخرطين المشروعة و الحفاظ على جميع المكتسبات، وإلى تفعيل صلاحيات مدراء المركبات في التدبير و التسيير تنزيلا لتوصيات مجلس التوجيه و المراقبة خدمة للمنخرط و صيانة لممتلكات المؤسسة المحمدية و دعما لتوجه الدولة في تبني اللاتمركز الإداري.

 

Loading...