فيديو. مديرة شرطة نيوزلندا تعلن أنها مسلمة وفخورة بإسلامها

كلامكم/ وكالات

 

طمأنت مديرة شرطة أوكلاند المسلمين في بلادها بعد حادث المسجدين الإرهابي، مؤكدة أنها فخورة بإسلامها ودينها. وقالت: «السلام عليكم ورحمة الله وبركاته»، بهذه التحية بدأت مسؤولة في الشرطة النيوزيلندية كلمتها أمام حشد من الجمهور إلقاء كلمة عقب الحادث الإرهابي الذي وقع أول من أمس الجمعة، في مسجد النور، وأسفر عن استشهاد 50 مسلما بينهم عدد من المواطنين العرب المقيمين في نيوزيلندا.

واستهلت الشرطية نائلة حسن خطابها بتحية الإسلام وبالحمد لله والصلاة والسلام على النبي محمد صلى الله عليه وسلم، مؤكدة أنها مسلمة وفخورة بإسلامها، وكشرطية صدمت من الحادث الذي راح ضحيته 50 شهيداً وعشرات المصابين. وبكت المفتشة الشرطية، خلال حديثها في ميدان أوتيا وسط مدينة أوكلاند، معبرة عن حزنها جراء الحادث الأليم وما خلفه من مصابين وقتلى. وقالت نائلة حسن، وهي صاحبة أعلى رتبة يصل إليها ضابط مسلم في نيوزيلندا، للحشد المجتِمع بهذه المناسبة إنَّها فخورة بكونها مسلمة وقائدة في شرطة نيوزيلندا، «هذه رسالة تحذير للتأكيد على أمن وسلامة إخواننا وأخواتنا ومجتمعاتنا في جميع أنحاء نيوزيلندا». كما بعثت برسالة طمأنة للجميع بعد الحادث، وقالت: «أعلم أن هذا وقت محزن للغاية لمجتمعنا المسلم خصوصاً، ولكل فرد في مجتمعاتنا. نريد أن نطمئن الجميع أننا نبذل كل ما في وسعنا لضمان معاملة ضحايا هذا الهجوم الوحشي بأقصى درجات الاحترام».

وأكدت قيام الشرطة النيوزيلندية بكل ما في وسعها لضمان تلقى المصابين وأسر الضحايا كل المساعدة اللازمة، موضحة أن الشرطة تعمل مع قادة المجتمع الإسلامي في البلاد لتقديم الدعم لكل شخص تأثر بهذا الحادث الأليم. وأشارت إلى أن الشرطة ستعزز وجودها في كرايستشيرش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *