خيرات يلتقي النسيج الجمعوي بمراكش..المشاريع المبرمجة بقطاع الرياضة، ناهزت 90%.

نورالدين بازين

في إطا ر الاستعدادات الجارية للمناظرة الوطنية الثالثه للمجتمع المدني، وبتعليمات من وإلى جهة مراكش اسفي،تراءس رضوان خيرات المدير الجهوي لوزارة الشباب والرياضة بجهة مراكش، يوم أمس الأربعاء بمقر المديرية، لقاءا تواصليا مع أعضاء المناظرة المحلية للمجتمع المدني بالمدينة الحمراء.


وفي بداية هذا الملتقى استعرض ممثل وزارة الشباب والرياضة بجهة مراكش ،أهم المشاريع الرياضية والسوسيوتربوية، التي رأت النور بالمدينة، سواءا تلك التي تدخل في إطار المشروع الملكي، الحاضرة المتجددة، أو تلك المبرمجة من طرف وزارة الشباب والرياضة،والتي ناهزت نسبة 90%من معدل الإنجاز.


وقال خيرات أن الوزارة الوصية على القطاع، برمجت في إطار استراتيجيتها الوطنية. 800 ملعبا رياضيا، من ضمنها 172 ملعبا للقرب، تم تخصيص 55ملعبا رياضيا لمدينة مراكش والجهة،بالإضافة إلى المشاريع السوسيو رياضية، المتعلقة بالمسابح بكل من مقاطعتي المنارة وسيدي يوسف بن علي ،والتي ستعزز الطلب المتزايد للساكنة المراكشية على هذه المرافق الرياضية، إلى جانب بناء وإعادة تأهيل عشرات دور الشباب، والمراكز النسوية للتأهيل المهني، بالوسطين الحضري والقروي لمدينة مراكش.


وفي نفس السياق أكد خيرات بهذه المناسبة، بان وزارة الشباب والرياضة، كانت في مقدمة المؤسسات العمومية، التي كانت وفية لالتزاماتها، بخصوص احترام الغلاف الزمني لإنجاز المشاريع التي تدخل في اختصاصاتها، المتعلقة بالمشروع الملكي الحاضرة المتجددة.
وفي سياق متصل تقدم ممثلو المناظرة المحلية للمجتمع المدني بالمدينة،بجملة من الاقتراحات والمطالب، والتي تهم، المخيمات الصيفية، والدعم المادي والاجتماعي للجمعيات، واستغلال الفضاءات الرياضية، التابعة للمؤسسات التعليمية؛ فضلا، عن مقترح كتابي، للمطالبة باسترجاع، القاعة المغطاة بن شقرون بالداوديات،للوزارة الوصية عليها،في افق وضعها رهن إشارة الجمعيات الرياضية بالمدينة. وهي المقترحات التي تفاعل معها المدير الجهوي للشباب والرياضة إيجابيا، ووعد بتنفيذ المقترحات التي تدخل في اختصاصه،ورفع المطالب الأخرى،الخارجة عن اختصاصه، إلى الإدارة المركزية للوزارة، وإلى ولاية جهة مراكش، للاختصاص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *