نجاح تنظيم السباق الدولي بمراكش على الطريق في مسافتي 3كلم و10 كيلومترات

0 45

 

رشيد أوتمال

بعد النجاح الباهر للقافلة الطبية التي دامت يومين لفائدة نساء مجموعة من الدواوير للكشف المبكر عن داء سرطان الثدي والرحم والتي استفاد منها حوالي 1200 امرٱة، احتضنت مدينة مراكش اليوم الاحد، السباق الدولي على الطريق لمسافتي 3 كلم و10كيلومترات المنظم من طرف مؤسسة الكتاب ابتداءا من 9.30 صباح والذي اعطى انطلاق سباق 3كلم الخاصة بالتلميدات والتلاميذ المتمدرسين السيد رئيس مؤسسة الكتاب البروفيسور احمد المنصوري والتي اسفرت عن النتائج التالية :
تالق في هذا السباق في فئات الاناث والذكور التلميذة مسباح فدوى من اعدادية بلعريف مراكش والتلميذ طه اوشن من اع. طه احسين مراكش حصلا على المرثبة الاولى وفازا بدراجة هوائية لكل واحد.
اما المرثية الثانية في سباق 3 كلم كانت من نصيب التلميذة شامة الحاضري من اع القدس مراكش وايوب الفخار من اع يعقوب المنصور مراكش حازا على جهاز كمبيوتر لكل واحد
المرتية الثالتة كانت من نصيب التلميذة وجدان الموالين من اع عمر للخطاب مراكش وهي من نادي الاتحاد الرياضي وصلاح السواترة من م مولاي جعفر الشويطر حازا على طابليت لكل واحد .
اما في مسافة 10 كلم التي انطلقت ابتداءا من 10.30 صباحا والخاصة بفئة الكبار بما فيهم العموم نساءا ورجالا .
تالق فيها :
عزيز بونيت من نادي عين حرودة حصل على المرثبة الاولى وفاز بمبلغ نقدي يناهز 5000 درهما.
اما المرثبة الثانية كانت من نصيب حسن لقواحي من نادي اشبال مراكش فاز بمبلغ 4000 درهما .
المرثبة الثالتة كانت من نصيب رحال بوشفرة من نادي عبد السلام الراضي فاز بمبلغ 3000 درهما .
المرثبة الرابعة كانت من نصيب عبد العزيز خالص من نادي الفتح الرياضي فاز بمبلغ 2000درهما.
اما المرثبة الخامسة كانت من نصيب يونس خربوش من نادي اولمبيك بن جرير فاز بمبلغ 1000 درهما .
اما صنف النساء 10 كلم :
المرثبة الاولى كانت من نصيب هناء الكرسي من الجيش الملكي حصلت على مبلغ 4000 درهما.
المرثبة الثانية كانت من نصيب صباح العقلي من جامعة القاضي عياض ادب فازت بمبلغ 3000درهما.ن
المرثبة الثالتة كانت من نصيب فاطمة الزهراء حضاري من نادي عبد السلام الراضي فازت بمبلغ 2500درهما.
المرتبة الرابعة كانت من نصيب خديجة العربي من امل اسفي فازت بمبلغ 1500درهما.
المراقبة الخامسة كانت من نصيب مريم بريطيزة من نادي عبد السلام الراضي فازت بمبلغ 1000 درهما .
عرف هذا العرس نجاحا باهرا بكل المقاييس من الناحية التنظيمية و الإعلامية يجب الإشادة والتنوين بجهود اللجنة التنظيمية ولجنة الاعلام اللذان حرصا على التنظيم والمواكبة بكل جهد واجهاد واعدادها التقني المتميز الذي اضحى بضمان عملية التواصل السلس بين مختلف اللجن التنظيمية والذي اعطى انعكاسات ايجابيا على انجاح هذا العرس الدولي .كما اشاد البروفيسور احمد المنصوري بالخدمات التي قدمها كل من والي جهة مراكش ،والسيد والي أمن مر ومراكش.وعمدة مراكش،ورئيس مجلس مقاطعة جيليز ،ومندوب الصحة بمراكش ،ورجال الامن .ورجال المطافئ، والسيد المدير التقني الزوهري وكل من ساهم من قريب او بعيد لانجاح هذه التظاهرة .

Loading...