هذه أسباب احتراق سيارة في رحلة قنص بآسفي

 

وجد عدد من القناصين بعد زوال يوم الأحد، أنفسهم أمام مفاجئة قوية، عندما عادوا من رحلة قنص ووجدوا السيارة التي أقلتهم من مدينة الصويرة صوب منطقة تتواجد بإقليم آسفي قد تحولت إلى حطام.

وكانت النيران قد أتت على السيارة بالكامل، وتركتها مجرد هيكل محترق.

القناصون الذين حضروا من مدينة الصويرة صوب إحدى الغابات المتواجدة ما بين جماعتي اثنين لغياث وأولاد سلمان بإقليم آسفي من أجل ممارسة هواية القنص، تركوا سيارتهم هاته وبجانبها قارورة غاز من الحجم الصغير مشتعلة وفوقها آنية لتهييء وجبة الغذاء.

لكن وفور عودتهم وجدوا الآنية قد تحولت إلى حطام ، وأيضا السيارة التي لم يبق فيها سوى الهيكل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *