“أفريسيتي” بمراكش.. الوزيرة الحقاوي تستدعي نشطاء جمعويين وتتركهم عرضة للضياع والمنع

نورالدين بازين/ مراكش

 

 

شهد لقاء بسيمة الحقاوي، وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، احتضنته قاعة بالمؤتمر الافريقي صباح أمس الجمعة ، بمناسبة انعقاد الدورة الثامنة لقمة منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة الإفريقية “أفريسيتي”، التي افتتحت أشغالها يوم الثلاثاء الماضي، لبحث دور الجماعات الترابية في الانتقال نحو مدن ومجالات ترابية مستدامة.( شهد) غضبا شديدا في صفوف عدد كبير من نشطاء المجتمع المدني بجهة مراكش والجهات الأخرى بالمملكة، بسبب منعهم من ولوج القاعة التي تحتضن الندوة من طرف اللجنة التنظيمية.

وبحسب مصادر ” كلامكم” من داخل المؤتمر، فإن غضب شديد عم نفسية عدد كبير من نشطاء المجتمع المدني بسبب منعهم من دخول القاعة حيث توجد الوزيرة بسيمة الحقاوي، من طرف اللجنة التنظيمية، بسبب انعدام البادجات الخاصة بهم من أجل الولوج إلى القاعة، رغم تلقيهم دعوة خاصة من الوزيرة الحقاوي  التي كانت تنعم بدفئ المكيفات داخل القاعة تاركة ضيوفها في الخارج يتحسرون على منعهم وايضا من قساوة الجو البارد الذي يجتاح مدينة مراكش حاليا، رغم الدعوات التي كانت قد بعثتها إليهم سابقا، مضيفا أنه رغم المحاولات الكثير من أجل الولوج إلى القاعة الا ان محاولتهم باءت بالفشل .

وأشار المصدر ذاته أنه أمام هذا المشهد السوريالي، الذي ينم على عدم الاهتمام واللامبالاة الوزيرة التي استدعت نشطاء المجتمع المدني وتركتهم عرضة للضياع، احتج العديد منهم امام القاعة إلا حين تدخلت السلطات والجهات الامنية التي احتوت الأزمة بطريقتها.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *