تفاصيل بالصوت والصورة في مقتل شاب على يد صديقه بجماعة أولادحسون ضواحي مراكش .. المواطنون يعثرون على الجثة بعد اختفاء الضحية ل 3 أيام..

والدة الضحية تروي ل”كلامكم” تفاصيل غياب ومقتل ابنها.

 

متابعة / شيماء الرزقي/ أولاد حسون

عدسة/ عبد الرزاق توجاني

 

بعد غياب لمدة ثلاثة أيام ، تمكن مواطنون بدوار تاصاعت بجماعة اولاد حسون ، اليوم الاحد 11 نونبر،  من العثور على جثة القاصر عبد الرزاق مقتولا داخل ضيعة فلاحية بنفس الجماعة ضواحي مراكش، خلال حملة قام بها أبناء بالمنطقة.

وبحسب ما استقته جريدة ” كلامكم” بالصوت والصورة من عين المكان ، فإن جثة القاصر  عبد الرزاق الذي يبلغ من العمر 16 سنة كانت عليها أثار العنف وعليها أوراق  جريدة النخل وفي حالة يرثى لها ومرمية في وحل، وهو ما يفيد ان الجريمة ارتكبت قبل ثلاثة وبالضبط ليلة الحمعة/ السبت بحسب تصريحات والدته.

والدة الضحية أفادت لجريدتنا بمعلومات بخصوص ابن الجيران وصديقه  من ذوي السوابق العدلية يبلغ من العمر 18 سنة، وهو الأن في حالة فرار ، مضيفة أن هذا الشخص كان دائم التواجد برفقة الضحية، حيث رجحت المصادر ان يكون المعني بالامر الذي كان يمتهن السرقة، لأسباب مجهولة لازال التحقيق جاريا في مسبباتها.

وبحسب ذات المصادر فإن المشتبه به غادر منزل أسرته بدوار تاصاعت بجماعة اولاد حسون، منذ ثلاثة ايام، فيما فتحت الجهات الأمنية تحقيقا لمعرفة ملابسات الجريمة التي راح ضحيته القاصر عبد الرزاق، الذي نقلت جثته إلى مستوجع الأموات بمراكش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *