المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام بجهة مراكش ينبه الى خطورة التوقيت الصيفي

كلامكم
قال المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام، مكتب جهة مراكش آسفي، أنه يتابع باهتمام بالغ، الحركات الاحتجاجية والإضرابات التي خاضها اليوم بمراكش، التلاميذ والتلميذات بمجموعة من المؤسسات التعليمية، والتي جاءت، حسب ما استقصاه المكتب في شخص بعض أعضائه، من التلميذات والتلاميذ المضربين، كتعبير منهم عن رفضهم التام لقرار الحكومة بالعمل بالتوقيت الصيفي بشكل دائم.
وأشار المكتب الجهوي أنه حاول الاتصال بعدد من مسؤولي المؤسسات التعليمية، غير أنه لم ينجح في الوصول إلى أية معلومة.
ونبه  المرصد إلى خطورة العمل بالتوقيت الصيفي، و بتأثيراته التي ستكون سلبية على التلاميذ وأسرهم،  مناشدا الوزارة المكلفة للتدخل بقصد إيجاد حلول ناجعة، تراعي مصلحة التلميذات والتلاميذ، ومصلحة أسره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *