صيادلة المغرب يصعدون من لهجتهم ضد الحكومة ويقررون تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة الصحة

نورالدين بازين/كلامكم

 

أعلنت كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب لعموم صيادلة الصيدليات، أنها قررت تتظيم  وقفة احتجاجية أولى ؛ وذلك  يوم الاثنين 3 دجنبر 2018  أمام مقر وزارة الصحة بالرباط،  كرد فعل تلقائي و هادف للتعبير عن السخط و الاحتقان المتزايد داخل الأوساط الصيدلانية،  و جراء بما وصفته بسياسات اللامبالاة للوزارة الوصية اتجاه الأوضاع المتدهورة للصيدليات الوطنية .

و بحس بلاغ الكونفدرالية توصلت ” كلامكم ” بنسخة منه ، أن هذا القرار التصعيدي، يأتي على إثر الأوضاع الاقتصادية المتردية لصيادلة الصيدليات في السنوات الأخيرة، وتفاعلا مع أصوات العديد من الصيادلة الذين يدعون للتفاعل مع أوضاعهم المتردية  على نحو لا يحتمل التأجيل .

وفي هذا السياق قال الدكتور محمد لحبابي، رئيس كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب في تصريح ” لكلامكم”، أن هذه الوقفة الاحتجاجية ضد وزارة انس الذكالي تأتي بعد انسداد أفق الحوار والآمال المعلقة على وزارة الصحة، والتي لم تقدم أدنى مؤشرات على عزمها التفاعل مع مطالب الصيادلة في المرحلة الأخيرة واستئنافها لسياسة الآذان الصماء.

وكانت كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب، أكدت سابقا أن أزيد من 4 آلاف صيدلية مهددة بالإفلاس على الصعيد الوطني، مشيرة إلى أن إشكاليات القطاع مركبة يختلط فيها التنظيمي بالمهني وبالقانوني.

ودعت الرسالة، التي وجهها محمد لحبابي رئيس الكونفدرالية، إلى أنس الدكالي وزير الصحة، لـ”فتح قنوات الحوار أمام كل المؤسسات التمثيلية لمهنة الصيدلة لتدارك الأوضاع، ولإبداء مقترحاتها وتقديم حلولها لتصحيح اختلالات قطاع الصيدلة بالمغرب، لرفع الجمود الذي طوق الأوراش المعنية والاختلالات”.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *