عشر سنوات للرئيس السابق لجماعة أنكا بآسفي زور صفقة

 

علمت ” كلامكم ” أن غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة جرائم الأموال بمراكش، أدانت، أمس الخميس، الرئيس السابق لجماعة انكا بدائرة كزولة، باقليم اسفي، بعشر سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قيمتها عشرون الف درهم وتعويضا للمطالب بالحق المدني قدره 30 مليون.

وجاء الحكم بعد متابعة الرئيس وآخرين بمنح وصولات بالأداء لفائدة ملف من قبل النياية العامة، يتعلق بمنح وصولات لمقاول، ليتضح في آخر المطاف، أن تلك الوصولات مزورة، وأن عقد كراء السوق الأسبوعي كان مزورا أيضا.

وسبق لقاضي التحقيق بالغرفة الأولى بقسم جرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بمراكش، أن قرر إيقاف موظف جماعي يشغل مهمة محاسب عمومي، وإيداعه السجن المدني بولمهارز بمراكش، بعدما وجهت له النيابة العامة جناية تزوير في وثائق رسمية والمشاركة في تبديد واختلاس أموال عمومية، وفقا لفصول المتابعة من القانون الجنائي، وهو الملف الذي توبع على خلفيته الرئيس السابق لجماعة أنكا القروية دائرة كزولة بإقليم آسفي، إذ قررت النيابة العامة بقسم جرائم الأموال باستئنافية مراكش متابعته، هو الآخر من أجل تبديد واختلاس أموال عامة، وفقا لشكاية سبق أن تقدم بها الرئيس الحالي المنتمي إلى الأصالة والمعاصرة، والذي يؤكد من خلالها ارتكاب الرئيس السابق لاختلالات مالية وإدارية يمكن ان تشكل في حال ثبوتها جناية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *