خطير. ملاهي ليلية بمراكش لا تتوفر على رخص وتقرير مركزي قد يعصف بعناصر من الاستعلامات

أبو فاتنة/ كلامكم

 

من المرتقب أن يعصف الحادث الدموي الذي شهده ملهي ليلي، ملحق بفندق مصنف داخل المنطقة السياحية أكدال بمراكش، والذي أسفر عن نقل أحد الأطراف إلى قسم العناية المركزة بمصحة خاصة بالمدينة، حيث يوجد في وضعية صحية حرجة، بمسؤولين أمنيين بالمدينة، وذلك على ضوء التقرير الذي ستنجزه لجنة تفتيش من مديرية الاستعلامات العامة بالرباط، ولا سيما أن قطاع الملاهي والخمارات بالمدينة الحمراء يشهد تسيبا وفوضى عارمة، تنجم عنها حوادث دموية وصراعات عنيفة.

و في نفس السياق، كشفت مصادر جريدتنا أن وكيل الملك بمراكش، قد أصدر تعليماته إلى الشرطة القضائية الولائية لفتح بحث تمهيدي، وضع على إثره 10 أشخاص تحت تدابير الحراسة النظرية، بمن فيهم مسير الملهى والفيدورات.

وبحسب إفادات توصلت بها ” كلامكم” من مصادر عليمة، أنه أثناء البحث تبين أن مكتري الملهى ظل يشتغل طيلة شهرين بدون رخصة لبيع المشروبات الروحية، الشيء الذي جر عناصر فرقة مراقبة الأماكن العامة التابعة للاستعلامات العامة بمراكش، إلى دائرة المساءلة، باعتبارها مسؤولة عن مرافبة مدى التزام أصحاب الحانات والملاهي بأوقات الافتتاح والإغلاق المحددة في التراخيص.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *