سابقة. شقق أصبحت مقاه للشيشة بحي الشهداء بآيت ملول

 

لم تردع التعليمات الصارمة لعناصر الأمن بمدينة آيت ملول، لمنع ترويج “الشيشة” في المقاهي، بعدما توصل مختلف المفوضيات بشكايات مواطنين يطالبون بإغلاق هذا النوع من المقاهي نظرا للإزعاج التي تحدثه في بعض الأحياء خاصة السكنية منها. ( لم تردع) ترويجها في الشقق  ووسط السكان، خصوصا في حي الشهداء بآيت ملول.

وسجلت تصريحات بعض المشتكين لجريدتنا  تدخل الأمن ضد هذا النوع من المقاهي التي أصبح تحتضنه الشقق، حيث تقدم لزبنائها مشروب “الشيشة” بداحلها وسط ضجيج كبير أصاب الجيران بالإزعاج، مؤكدين أنهم أصبحوا يفضلون أن تبقى مقاهي الشيشة واضحة للعيان في مقاهي معروفة في الشارع العام، عوض ان يلجأ أصحاب هذه التجارة إلى الشقق وسط العمارات الهائلة بالسكان، الشيء الذي يصبب لهم إزعاجا لا يتصور.

للإشارة، فقد سبق لمجموعة من المواطنين بمدينة آيت ملول، أن قدموا شكايات وعرائض يطالبون فيها بإغلاق مقاهي ومحلات تقدم الشيشة للزبناء، وهو ما استجابت له مصالح الأمنية بسرعة من أجل وضع حد لهذه الظاهرة المتفشية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *