الأمطار العاصفية تقطع الطريق بين مراكش وزاكورة وتتسبب في مصرع سيدة

شهد إقليم زاكورة منذ  يوم الأربعاء المنصرم، هطول أمطار عاصفية  أدت إلى انقطاع الطريق الوطنية رقم 9 الرابطة بين مراكش وزاكورة، على مستوى عدة محاور طرقية، خاصة بجماعة أكدز، وتنزولين، وتنسيخت. فيما غمرت السيول الواحات المحاذية للطريق، وتسببت في مصرع سيدة في عقدها الثالث، بعدما جرفتها السيول بدوار زاوية الفتح التابع لجماعة تغبالت بإقليم زاكورة.

وحسب مصادر محلية ، فإن الضحية كانت تهم بالعبور نحو الضفة الأخرى للوادي لكنها لم تستطع تحمل قوة السيول التي جرفتها  لتختفي عن الأنظار. هذا وقد تم العثور على جثة الضحية بعد عدة ساعات من البحث، عقب إطلاق ساكنة المنطقة لنداء استغاثة.

هذا، وتسببت سيول الأمطار في قطع طرقات جهوية وإقليمية بكل من تزارين تغبالت النقوب، تنزولين، وأدت إلى عزل عشرات القرى المتاخمة للوديان، فيما ظلت عدد من السيارات والحافلات عالقة لساعات طويلة وسط الطريق بفعل ارتفاع منسوب الوديان، خاصة المحاور التي يمر منها وادي درعة. 

وعلى صعيد آخر، أظهرت صور تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، تضرر أجزاء كبيرة  من الطريق الوطنية رقم 9 ، على مستوى جماعة تانسيخت بإقليم زاكورة، بسبب الأمطار الغزيرة التي تهاطلت على المنطقة خلال الأيام الماضية.

وكانت مديرية الأرصاد الجوية قد توقعت نزول أمطار رعدية بأقاليم الجنوب الشرقي، زاكورة وتنغير وورزازات والرشيدية، مؤكدة  في نشرة إنذارية،  هبوب عواصف رعدية مصحوبة بزخات مطرية قوية بنفس الأقاليم، وذلك في الفترة الممتدة من 12 من زوال أمس الخميس إلى 11 ليلا من نفس اليوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *