أخنوش يتبرأ من بوسعيد ويقول : “أولوية التجمع هي المصلحة العليا للوطن والمواطنين”

قال عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، إن الملك محمد السادس مارس صلاحيته الدستورية، في ما يخص إعفاء وزير الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد.
وكان الملك قرر، اليوم الأربعاء إعفاء بوسعيد من منصبه، “طبقا لأحكام الفصل الـ47 من الدستور، حسب ما نص عليه بلاغ للدويان الملكي.
وأضاف أخنوش في تصريح صحفي أن “حزب التجمع الوطني للأحرار منخرط وملتزم بتوجيهات الملك محمد السادس التي تلت خطاب العرش، والتي شهدت طرح توجهات إستراتيجية كبرى، في الشقين الاجتماعي والاقتصادي، تتطلب تآزر وتكاثف جميع القوى الحية في البلاد”.
وأكد الرئيس على أن أولوية التجمع الوطني للأحرار هي المصلحة العليا للوطن والمواطنين، وأن نضال الحزب مستمر لإيجاد حلول ناجعة للمشاكل التي تشغل بال المواطن، مشددا على تشبث الحزب بالثوابت الوطنية وبإنجاح جميع المبادرات الرامية لريادة المملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *