حصري : وزارة امزازي تعلن عن حركة انتقالية إجبارية في أوساط مسؤوليها الاقليميين .. حالة ترقب شديد من شأنها أن تعصف ببعض الرؤوس التي عمرت طويلا بهرم المسؤولية

من المنتظر أن تعرف الاكاديميات الجهوية للتربية والتكوين بالمغرب حركة في صفوف المدراء الاقليميين للمديريات الاقليمية لوزارة التربية الوطنية في الأيام المقبلة من أجل ضخ دماء جديدة بكل مديرية وخلق فريق عمل منسجم يتوخى تحقيق الأهداف المسطرة في رؤية 2015/2030
 وعلمنا أن سعيد امزازي وزير التربية الوطنية والتعليم العالي راسل مديري الأكاديميات الجهوية في شأن تنظيم حركة انتقالية في صفوف المديرين الاقليميين للوزارة داخل الجهة التي يدبرون شؤونها وذلك من خلال إلزام المديرين الاقليميين بالتعبير عن رغبتهم في الانتقال اوالاستمرار في المسؤولية عن طريق ملء استمارة لهذه الغاية تتضمن 5 خيارات  (رفقته نسخة من أكاديمية جهة فاس مكناس).
 وبحسب الملاحظين فمن شأن العملية أن تسفر عن إعفاء ات بالجملة لمجموعة من المديرين الاقليميين للوزارة الوصية خاصة أولائك الذين عجزوا عن مواكبة الاوراش المفتوحة الرامية إلى النهوض بالملنظومة التعليمية والأهداف المسطرة من طرف المجلس الأعلى للتعليم في الرؤية الوطنية 2015-2030. بالإضافة إلى إمكانية الاستغناء عن خدمات المسؤولين الاقليميين الذين لم يحققوا نتائج مرضية على مستوى الاختبارات الاشهادية وتشجيع التمدرس وتقليص نسبة الهدر المدرسي لاسيما في الأوساط التي تعاني من العزلة والهشاشة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *