الإدارة التربوية بالمغرب تتعبأ لإفشال الدخول المدرسي المقبل2018/2019

في سابقة فريدة من نوعها قررت الجمعيات الممثلة لهيئة الادارة التربوية الثلاثة استباق الدخول المدرسي المقبل وأعلنت عن قرارات جريئة من شأنها ان تشل الدخول المدرسي المقبل الذي سيكون أول اختبار للوزير أمزازي كأول دخول مدرسي بعد توليه حقيبة الوزارة بعد اعفاء الوزير حصاد.
وفي قراءة للبيان الصادر عن الهيئات الادارية التي عبرت عن قلقها من تصريحات وزير التربية الوطنية سعيد أمزازي حول الاطار الجديد كمتصرف تربوي في اطار أجوبته عن الأسئلة الشفوية بقبة البرلمان وعدم فتح حوار جدي ومسؤول حول مصير هيئة الادارة بالإسناد حيث أقر في جوابه بأن هذا الاطار الجديد يهم مسلك الادارة التربوية بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين بعد اجتياز مبارة وتكوين لمدة سنة والمصادقة على المجزوءات الاثنا عشر والتي تهم تكوين مسلك الادارة ولم يعطي أي توضيح بخصوص مصير آلاف الممارسين الذين انخرطوا في جميع أوراش الاصلاح مما أحسسهم بنوع من الظلم والغبن تجاه هذه الفئة التي أسست للمدرسة المغربية في جميع مراحلها
وحسب نص البيان الذي يدعو لمقاطعة جميع الاجتماعات محليا واقليميا وجهويا ومقاطعة البريد بجميع أنواعه الورقي والالكتروني سيوقف عجلة الدخول المدرسي المقبل على اعتبار أن الادارة التربوية هي المصدر الوحيد للمعطيات واذا لم تتحرك الوزارة وتتجاوب مع مطالب هذه الفئة واصدار اتفاق بين جميع الشركاء حول مصير هذه الفئة تتنبأ الجهات القريبة من الموضوع بأنه ستكون معركة مصيرية من أجل الكرامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *