شيخ ينال شهادة ” الباك ” وهذه أحلامه

نيل « الباك » حلم ظل لحسن شاكيري من منطقة أمسمرير يطارده بعزيمة وإصرار لسنوات.

لحسن وهو أكبر مرشح للباكالوريا بالمغرب لهذه السنة والبالغ من العمر 69 سنة تمكن وبفضل العزيمة ورغبة في تحقيق النجاح من نيل شهادة البكالوريا (دورة 2018) ضمن فئة المترشحين الأحرار شعبة الآداب بمعدل (11,29) وذلك بعد اجتيازه لامتحانات البكالوريا للدورة الاستدراكية دورة يوليوز 2018 بثانوية يوسف ابن تاشفين بأمسمير اقليم تنغير.

الطالب شاكري وهو يطالع إسمه في سبورة الناجحين عبر عن سعادته و فرحه بعد تحقيق لحلم نيل شهادة الباكالوريا حيث تأتى له ذلك وهو في سن 69. ولم يخف شاكيري ورغم فشله في النجاح في الدورة العادية منذ شهر بالاعتراف بالدعم والمساندة والتأطير الذي حصل عليهما من طرف عائلته والمحيطين به وحتى رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذي ساندوه منذ البداية، وعبروا عن فرحهم البالغ لنجاحه بمئات اللايكات وعبارات التهاني والتبريك.

وبخصوص مساره الدراسي بعد نيل شهادة الباكلوريا، أكد الطالب شاكيري أنه سيتابع دراسته في اللغة الفرنسية بالكلية المتعددة التخصصات بالرشيدية لكونها أقرب كلية لمقر سكناه .

وقد دفع الحدث مديرية التعليم  بتنغير في بلاغ لها إلى آن الشهادة “ستفتح أمامه المجال للدراسات الجامعية”، مشيرة أن شاكيري “يعتبر قدوة لتشجيع الشباب والتلاميذ على متابعة دراستهم من خلال عبر ودروس هذه الخطوة الفريدة .

كما أثنى على الأطر الإدارية والتربوية بثانوية يوسف ابن تاشفين التأهيلية بأمسمرير وثانوية بومالن دادس و ثانوية عبد الكريم الخطابي التأهيلية على ساعات الدعم والتأطير التربوي الذي أنجزوه لفائدة “شاكيري” لتحضيره لاجتياز الدورة الاستدراكية بنجاح .

عن أحداث أنفو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *