شكاية كيدية تكشف شبكة نصبت على رجل أعمال يهودي في مليار و 300 مليون سنتيم

أسرت مصادر عليمة استنادا على مصادر موثوقة، أن عناصر الفرقة الوطنية بالدار البيضاء، أنه من المرتقب أن تستمع صباح غذا الاثنين لرجل الاعمال اليهودي (ي.ك)، بعدما استمعت إليه يوم الخميس الماضي، بخصوص الملف الذي كشف تورط عصابة اجرامية متخصصة في الترامي على اراضي الدولة وتزوير وثائقها.

وتعود تفاصيل القضية بحسب نفس المصدر ، بعد استدعاء عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء للضحية (ي.ك)  اليهودي، اثر شكاية كيدية سبق ان وضعها زعيم الشبكة والذي يقبع حاليا بسجن عكاشة بالدار البيضاء بسبب اصدار شيك بدون رصيد، ضد (ي.ك)، هذا الاخير قام بتزويد رجال الفرقة الوطنية بجميع الوثائق التي تتبث طريقة تعرضه للنصب من طرف افراد الشبكة في مبلغ مالي يناهز مليار وثلاث مئة مليون سنتيم.

وكشف نفس المصدر أن هناك عدة وثائق وفيديوهات توثق طريقة نصب أفراد الشبكة، ومن ضمنها اشهاد المدعو “م.ص” في وثيقة رسمية على أنه تسلم مبلغا ماليا قدره 250 مليون سنتيم قبضا تاما اعترافا من “ي.ك” و ذلك مقابل تفويت ملك عقاري بمنطقة النواصر مساحته 20 هكتار بتاريخ 9 مارس 2017 .

هذه العملية النقدية التي تمت عن طريق أمر بالتحويل في وكالة بنكية  بتاريخ 10 مارس 2017، قبل أن يتأكد المشتري أن الملك العقاري المعني قد سبق و تم بيعه بتاريخ 24 غشت 2016 لفائدة “غ.ل” مقابل مبلغ 800 مليون .
وأوضحت الوثائق، أن “ي.ك”  تعرض لعملية نصب ثانية بعدما أوهمه عدد من الأشخاص ببيع قطعة أرضية ضواحي المنصورية بقيمة خمسة ملايير سنتيم تقريبا ، حيث تم التأكيد على أنه يفترض تسلم دفعة أولى من مبلغ عملية البيع لتسوية الوضعية القانونية للأرض قبل الشروع رسميا في إجراءات البيع و هو ما استجاب له “ي.ك” بدفع مبلغ يقارب المليار و 300 مليون سنتيم استلمها “م.ص” حوزا تاما كما تؤكد وثيقة الإشهاد التي نتوفر على نسخة منها مقابل “شيك بنكي” كضمانة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *