نقابة ODT تطالب المدير الجهوي للصحة بمراكش ببيان سبب تعثر المشاريع الملكية للتنمية الصحية بالجهة

طلبت المنظمة الديمقراطية للصحة العضو في المنظمة الديمقراطية للشغل من المدير الجهوي للصحة بجهة مراكش آسفي ، عقد لقاء التتبع لتدارس الاختلالات التي شهدها ملف الموارد البشرية عبر الانتقالات المشبوهة و غير القانونية و التي أشرف عليها ، كما طالبوه بتوضيح عدة نقط المتعلقة بالحالات المنتقلة داخل كل إقليم ، و الحالات المنتقلة من إقليم إلى أخر ، و الحالات المنتقلة التي تم تهجيرها إلى مدينة مراكش و تمثل اليوم موظفين أشباح ، استنادا على جواب المدير الجهوي على المذكرة الوزارية رقم 7105 بتاريخ 07/06/2018  في شأن الانتقالات المحلية خارج الحركة الانتقالية .
كما طالبوه ببيان سبب تعثر المشاريع الملكية للتنمية الصحية بالجهة , في ظل غياب التتبع من طرفه للمشاريع المبرمجة في الاتفاقية الجهوية و اتفاقية مراكش الحاضرة المتجددة الموقعتين أمام أنظار صاحب الجلالة، إلى جانب توضيح ملفات التكوين المستمر و لوائح المستفيدين، وببيان سبب ضعف العرض الصحي بالجهة خلال فترة انتدابه، و عدم تطابقه مع المخطط الجهوي للعرض الصحي بجهة مراكش .

كما كالبوه بمناقشة ملف التسيير المرتبط بالتدخل في اختصاصات المندوبيات و تأثير ذلك سلبا على العرض الصحي الإقليمي ، و تفعيل مضامين محتوى الاتفاق الموقع خلال اللقائين المشار إليهما مرجعا ، وبيان سبب الترامي على السكن الإداري و الوظيفي ببعض الإقليم من طرف بعض الموظفين ضدا على القانون الجاري به العمل .
OD

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *