مصرع باشا دائرة سيدي مومن بعد ان تعرضت سيارته للرشق بالحجارة بالطريق السيار

لقي رجل سلطة برتبة “باشا”، مصرعه زوال اليوم الثلاثاء، بالطريق السيار للدار البيضاء، على إثر تعرض سيارته لحادثة سير مميتة بعد ان تعرضت للرشق بالحجارة مما اخرجها عن مسارها.
الضحية هو باشا بدائرة سيدي مومن عمالة مقاطعات البرنوصي و من مواليد 1969، كما ان السيارة التي تعرضت للرشق بالحجارة على مستوى الزجاج الامامي هي سيارة المصلحة.


وفور وقوع الحادث ، انتقلت المصالح الامنية الى عين المكان ، وفتحت تحقيقا في الموضوع، وتوافدت الى عين المكان وجوه امنية ورجال سلطة رفيعو المستوى يتقدمهم عامل عمالة مقاطعة سيدي البرنوصي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *