عامل اقليم الرحامنة ورئيس جماعة الصخور يقومان بزيارة ميدانية لعدة فضاءات طبيعية تابعة للجماعة الترابية

قام رئيس الجماعة الترابية لصخور الرحامنة، رفقة عامل اقليم، مؤخرا، بزيارة ميدانية لعدة فضاءات طبيعية تابعة للجماعة الترابية، بحضور قائد القيادة، وأعضاء المجلس، ورؤساء الجمعيات المدنية بالجماعة.

وفي هذا السياق، أكد السيد نور الدين حبيبي، رئيس الجماعة الترابية للصخور الرحامنة، عن حزب الأصالة والمعاصرة، أن الجماعة تتوفر على موقع استراتيجي، يمكنها مستقبلا، أن تصبح متنفسا لساكنة جهة مراكش –أسفي، وقطبا سياحيا رائدا بالجهة، منوها في الوقت ذاته، بالتجاوب الايجابي لعامل الاقليم مع الاقتراحات المعقولة، وكذا اهتمامه بالمشاريع التنموية، وبالمبادرات الهادفة والناجعة للنهوض بالجماعة الترابية السالفة الذكر.

وطالب رئيس المجلس الجماعي، اعضاء المجلس، الانخراط في هذا الورش التنموي الكبير، ومد يد العون في المشورة والتشجيع والمواكبة البناءة، لإبراز الصورة الجميلة للمنطقة، مقترحا في الوقت ذاته، إنجاز وتقديم دراسات ذات جدوى للنهوض وتنشيط الجماعة الترابية اقتصاديا،  لتحقيق مكاسب وتطلعات الساكنة.

جدير بالذكر، أن الجماعة الترابية صخور الرحامنة، تتوفر على موارد طبيعية باستطاعتها أن تكون حافزا للمستثمرين، لإقامة مشاريع سياحية قادرة على استقطاب السائح المغربي والأجنبي، وتحقيق التنمية المنشودة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *