6 أشهر حبسا نافذا للمصرحة/المتهمة في ملف بوعشرين

أصدرت الغرفة الجنحية لدى المحكمة الزجرية بالدارالبيضاء، صباح اليوم الثلاثاء، حكمها في قضية عفاف برناني، الموظفة بيومية “أخبار اليوم” لناشرها توفيق بوعشرين، المتابع امام جنايات البيضاء بتهم تتعلق ب”الاتجار في البشر والاغتصاب والتحرش الجنسي”.

وأدانت المحكمة المصرحة/المتهمة في ملف بوعشرين، بالحبس النافذ ستة أشهر وغرامة ألف درهم، بعد متابعتها بجنحتين الأولى تتعلق ب «إهانة الضابطة القضائية ببلاغ كاذب»، طبقا لمقتضيات الفصل 264 من القانون الجنائي. وللجنحة الثانية تتعلق بالقذف تبعا للفصلين 442 و444 من القانون ذاته.

وكان الوكيل العام لدى استئنافية البيضاء، قد أحال المشتكى بها «عفاف برناني» على وكيل الملك لدى المحكمة الزجرية عين السبع للاختصاص، وذلك بعد اتهام المصرحة لضابط بالفرقة الوطنية للشرطة القضائية، بتزوير إفادتها، حيث  ادعت أن الضابط المشتكى به، اطلعها على تصريحاتها على الحاسوب، قبل أن تفضح بعد أن عزز الضابط، شكايته ضد المصرحة بقرص مدمج يظهرها وهي تتلو المحضر الذي تم فيه الاستماع إليها، ورقة ورقة قبل أن توقعه.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *