الكاتب المراكشي حسن المودن يدعو المثقفين العرب إلى الاهتمام بكتابات الخيال العلمي

 

دعا باحث مغربي المثقفين العرب إلى الاهتمام بكتابات الخيال العلمي، ومقاومة ثقافة التعصب والتفرقة.
جاء ذلك خلال ندوة أقيمت، السبت، بعنوان: “هل يمكن الحديث عن مستقبل الثقافة في الإقليم العربي؟” ضمن فعاليات المعرض الدولي للكتاب والنشر بالدار البيضاء.
وقال الناقد المغربي حسن المودن، إن من أولويات المثقف في غمار التحولات الجارية في المنطقة العربية “إنتاج ثقافة يكون موضوعها المستقبل”.
وأضاف أن “الكتابة عن المستقبل تنير بعض الطريق للثقافة العربية”.
وتساءل مستنكرا: “لست أدري لماذا لا تحضر عندنا كتابات الخيال العلمي بالقوة التي تحضر بها في أوروبا وأمريكا؟”.
وأوضح الناقد المغربي أن من بين أولويات المثقف العربي، أيضا، إعادة الاعتبار للثقافة العملية؛ لأن “مجتمعاتنا تطرح أسئلة عملية وتطلب أجوبة عملية كذلك”.
كما دعا إلى مقاومة ما أسماه “الثقافة التي تنطلق من التعصب والتفرقة وتعتقد أن الذات أفضل من الآخر”.
ويرى المودن أن “المثقف العربي كان يلعب دور المحامي ويدافع عن إيديولوجية ما في مراحل سابقة، والمطلوب منه اليوم هو أن يلعب دور القاضي ويعمل على نشر ثقافة الحوار والإقناع”.
والجمعة افتتح المعرض الدولي للكتاب في الدار البيضاء، ويشارك في المعرض، الذي يستمر حتى 18 فبراير/ شباط الجاري، 709 ناشرين يمثلون 54 دولة عربية وإفريقية وأمريكية وأوروبية.

كلامكم / محمد عبد الصمد/ الأناضول

 

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *