انتخاب مولاي رشيد رئيسا لجامعة الغولف

انتخب صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، أمس الاثنين، رئيسا جديدا للجامعة الملكية المغربية للغولف، وذلك خلال أشغال الجمع العام العادي للجامعة الذي انعقد بالغولف الملكي دار السلام بالرباط.

وتمت المصادقة على ترشيح صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد بالتصفيق والترحيب الكبير، من قبل المشاركين في هذا الجمع العام.

وبهذه المناسبة، أشاد الرئيس المنتدب للجامعة الملكية المغربية للغولف مصطفى الزين، بانتخاب صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد رئيسا للجامعة باعتباره “لحظة كبيرة”، مؤكدا أن هذا الانتخاب سيساهم في الارتقاء بمستوى ممارسة رياضة الغولف على الصعيد الوطني.

وذكر الزين، بترؤس صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، منذ أكثر من 15 سنة، لجمعية جائزة الحسن الثاني للغولف، ومساهمة سموه في هذا الصدد، منذ سنة 2002، في تطوير رياضة الغولف على المستوى الاحترافي بالمملكة، والنهوض بالمغرب كوجهة سياحية متميزة لمحبي وهواة رياضة الغولف.

وأشار الزين، الذي يشغل أيضا منصب نائب الرئيس المنتدب لجمعية جائزة الحسن الثاني للغولف، إلى مشاركة صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، باعتباره لاعب غولف موهوب ومن طراز عال، في العديد من التظاهرات الرياضية الدولية المرموقة في هذه الرياضة.

وشهد الجمع العام مشاركة ممثلي عدة أندية من بينها الغولف الملكي بمراكش، وغولف أسوفيد، وغولف سمناح مراكش، وغولف المعادن مراكش، ودومين رويال بالم، وغولف النخيل مراكش، وغولف أملكيس بمراكش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *