حركة تعيينات وإقالات وتنقيلات في صفوف ولاة وعمال المملكة

 

أفاد موقع  لـ“برلمان.كوم“، أن أكبر حركة تعيينات وتنقيلات في صفوف نساء ورجال السلطة، في عهد حكومة سعد الدين العثماني، ستجرى مباشرة بعد عودة الملك محمد السادس إلى أرض الوطن، حيث ينتظر أن يتم تعيين ولاة وعمال جدد لتعويض المغضوب عليهم الذين سيحالون على التقاعد، أو الذين سيتم إدخالهم إلى “ثلاجة” وزارة الداخلية.

ووفق ما أورده ذات المصدر، فإن حركة الولاة والعمال ستعرف كذلك ترقية كتاب عامين ورؤساء أقسام الشؤون العامة إلى منصب عامل، وتبادل مواقع المسؤولية بين بعض العمال الذين عمروا لأكثر من أربع سنوات في مناصبهم، مع تعيين ولاة وعمال جدد، وإحالة بعض مسؤولي الإدارة الترابية على التقاعد.

وأشار  إلى أن وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، رفع لائحة الولاة والعمال الجدد إلى سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، قصد التأشير عليها، ورفعها للملك لتتم المصادقة عليها خلال المجلس الوزاري المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *