المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم UMT بمراكش وفدرالية جمعية الآباء ينظمان لقاءا تحسيسيا

 

 

أشرف مدير اكاديمية جهة مراكش أسفي أحمد كريمي ، و المدير الاقليمي بمراكش على اللقاء التحسيسي المنظم من طرف المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم بمراكش بشراكة مع فرع فيدرالية جمعيات امهات و آباء وأولياء التلميذات و التلاميذ بمراكش تحث شعار : ” احترام أستاذي -احترام مكوني “.


كلمة افتتاح تناول فيها مدير الأكاديمية ظاهرة العنف التي تعرفها المؤسسات التعليمية والتي أصبحت تؤرق كل المتدخلين في الشأن التربوي من أطر تربوية وإدارية وأطر الدعم التربوي والإداري وجمعيات الآباء وجمعيات المجتمع المدني والتلاميذ والتلميذات .كما اكد المدير بان الكل معني وقادر على احتواء ظاهرة العنف بارادتنا الجماعية.


وقال لكاتب الاقليمي للجامعة الوطنية للتعليم UMT بمراكش، على توصيات الجامعة الوطنية للتعليم بصون كرامة العاملين بالتعليم وتحصينهم ضد العنف بتعميق الوعي لدى ناشئتنا من تلاميذ وطلب وتعريفهم بقيمة الساهرين على تربيتهم وتكوينهم، وذلك بوضع برامج هادفة ومواجهة داخل المؤسسات التعليمية تناقش الظاهرة وملحقاتها.
وتطرق، نورالدين العكوري ، رئيس فيدرالية جمعيات الآباء والأمهات وأولياء التلاميذ والتلميذات بمراكش، إلى الدور الذي يجب أن تلعبه جمعيات الآباء داخل المؤسسات التعليمية للحد من ظاهرة العنف داخل المؤسسات التعليمية .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *