مئات الآلاف يشاركون في المسيرة الوطنية التضامنية مع الشعب الفلسطيني تنديدا بقرار الرئيس الأمريكي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل

 

شارك مئات الآلاف، اليوم الأحد بالرباط، في المسيرة الوطنية التضامنية مع الشعب الفلسطيني تنديدا بقرار الإدارة الأمريكية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وذلك بحسب المنظمين.
وتأتي هذه المسيرة، التي نظمتها مجموعة العمل الوطنية لدعم فلسطين والجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني، من أجل التأكيد على الموقف الثابت للشعب المغربي بكافة مكوناته السياسية والنقابية والجمعوية والحقوقية الداعم للشعب الفلسطيني.
وقال السيد خالد السفياني، عضو سكرتارية مجموعة العمل الوطنية لدعم فلسطين، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن هذه المسيرة الحاشدة للشعب المغربي جاءت للتأكيد على أن “القدس خط أحمر لا يمكن تجاوزه بأي شكل من الأشكال”، وأن شعوب الأمة العربية والإسلامية قاطبة تقف إلى جانب الفلسطينيين في انتفاضتهم ضد الاحتلال الإسرائيلي.
وردد المشاركون في المسيرة شعارات تستنكر قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نقل سفارة بلده إلى القدس الشريف، وتحذر من التداعيات الخطيرة لهذا القرار على الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط والعالم برمته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *