بسبب الكساد.. مهنيون سياحيون متذمرون من إلغاء المهرجان الدولي للسينما بمراكش

 

عبر العديد من الفاعلين السياحيين بمدينة مراكش، في تصريحات متباينة لموقع كلامكم، أن إلغاء دورة 2017  لمهرجان الفيلم الدولي لمراكش، أثر سلبيا وكسادا على النشاط السياحي والاقتصادي للمدينة الحمراء، خصوصا المقاهي والحانات والملاهي الليلية، التي قال مالكوها انهم يعيشون جمادا في الرواج والسيولة عكس السنوات الفارطة.

وكشف مهنيو السياحة، في ذات التصريح، أن إلغاء مهرجانا عالميا بمثل المهرجان الدولي للسينما بمراكش، هو قرار ارتجالي ولا يستند على اي مبررات، وكان لابد من مشاركة الفاعلين السياحيين في اتخاذ قرار الإلغاء، الذي أضر بالرواج والحركة السياحية بالمدينة،  وخلق جمادا في جميع النواحي خصوصا المقاهي والمطاعم والملاهي الليلية والفنادق.

وطالب المهنيون السياحيون بإعادة النظر في قرار إلغاء المهرجان الدولي للسينما بمراكش، وعودة الحياة اليه من اجل الرواج السياحي وخدمة لساكنة مراكش التي تعتمد على القطاع السياحي في معيشتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *