الزميل محمد زروال يتبرأ من تدوينة فاسبوكية تحمل اسمه الشخصي

 

توصلنا من الزميل محمد زروال ببيان تكذيبي حول مضمون تدوينة بمواقع التواصل الاجتماعي ( الفيس بوك) تحمل اسمه، تتعلق بإحدى الشركات المصدرة للزيتون نحو الخارج. والمتواجدة بطريق سيدي عبد الله غيات نواحي مراكش، حيث اتهم كاتب المقال والذي تقمص شخصية محمد زروال بأن الشركة المذكورة لا تحترم المعايير القانونية والصحية في إنتاجها لمادة الزيتون وهو ما اعتبره المشتكي تلفيقا وادعاءا لا أساس له من الصحة، مع العلم أن الزميل زروال لا تربطه اية علاقة مهنية مع الموقع الالكتروني الذي دبجت به التدوينة المذكورة.
ويذكر الزميل محمد زروال يحتفظ بحقه في مقاضاة كل من تبث تورطه من بعيد أو قريب في هذه الجريمة الاكترونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *