دخول مدرسي أرهق كاهل رئيسات و رؤساء المؤسسات التعليمية العمومية بمديرية مراكش.

على اثر الاجتماع التواصلي لجمعية مديري ومديرات الثانويات العمومية بمراكش . بشقيها .اجمع الحضور على ما يعانيه رؤساء و رئيسات الثانويات بمديرة مراكش على ثقل المهام و الادوار التي اثقلت كاهلهم ، في غياب الموارد المادية و البشرية ،و تواجدهم في مواجهة كل اطياف المجتمع على اختلاف مشاربها و اهدافها وادوارها، لمعالجة قضايا و امور لا دخل لرؤساء المؤسسات فيها .


و اكد الحضور على الدور الذي لعبه جميع مديري الشأن الاداري بمراكش لانجاح الدخول المدرسي لهذا الموسم ، وقالوا أنهم نفذوا المطلوب و ادوا الواجب ولم يخذلوا وطنهم ، في ظل ظروف عمل تؤرق و ترهق و تحتقر عملهم، وأنه لم تعد اقتراحاتهم تؤخذ حتى بعين الاستئناس ، مما استوجب مضاعفة المهام و العمل بالواجب و الحرمان من الحق، وتوالي الاوامر الافقية التي لا تراعي التكلفة المادية و لا الزمنية ، ناهيك عن تداخل المهام التي اصبحت كل الجهات تتدخل في الشان التدبيري لرؤساء المؤسسات .
وختم اللقاء بمداخلات شجاعة و مسؤولة من طرف جميع فعاليات اللقاء .
عن سعيد اوحديف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *