الوالي لبجيوي يستنفر المصالح الخارجية لمحاربة التسول بمراكش

 

ترأس عبد الفتاح لبجيوي والي جهة مراكش أسفي ، اليوم الأربعاء، اجتماعا خصص لتدارس ظاهرة التسول، ، وذلك بحضور كل من سعيد العلوة، والي امن مراكش، ونائب وكيل الملك ، ومحمد الحبيب ، رئيس قسم الشؤون الداخلية بولاية مراكش، ومولاي احمد لكريمي ، الندير الجهوي لأكاديمية التربية الوطنية بالجهة، والسلطات المحلية  ورؤساء المصالح الخارجية المعنية علاوة على ممثلي الجمعيات العاملة في ميدان حماية الطفولة.

ومن خلال هذا الاجتماع يبدو أن الوالي لبجيوي ومساعديه عازمون على تنقية أجواء مراكش ، من كل ما يعيبها كمدينة سياحية ، خصوصا ادا علمنا ان الوالي قام يوم أمس الثلاثاء بحماة تمشيطية لمحاربة احتلال الملك العمومي وفوضى إشهار المحلات التجارية، كما ان هذا الاجتماع خصص اليوم لتقييم ظاهرة التسول التي شاعت في سبل وفضاءات المدينة الحمراء والإقليم وكذا طرق معالجتها في اطار مقاربة تشاركية تعتمد على تفعيل المقتضيات القانونية لمحاربة الظاهرة وكذا المعالجة الاجتماعية لها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *