رئيس الملحقة الإدارية معطى الله سكوما يقود حملة واسعة ضد أوكار الجريمة والانحراف .

 

في مبادرة استحسنتها ساكنة الملحقة الإدارية معطى الله بمراكش، أشرف قائد الملحقة على تدشين حملة أمنية تطهيرية استهدفت مختلف أوكار الجريمة والمناطق المهجورة التي يلوذ بها المنحرفون ومدمنو المخدرات بسوكوما 1و2 وتجزئة الحسن الثاني ودوار برادة، بالاضافة إلى دواري الدكالي والشاوي.

وقد أسفرت هذه العملية التي استغرقت إلى وقت متأخر من ليلة أمس الاثنين، على توقيف عشرات الأشخاص المبحوث عنهم إلى جانب اشخاص ضبطوا في حالة سكر وحيازة واستهلاك الشيرا والكيف والسيلسيون.

ومعلوم أن هذه الحملة التي شارك فيها أعوان السلطة وعناصر من الأمن الوطني جاءت مباشرة بعد حملة مماثلة استهدفت تحرير الملك العمومي بمختلف أرجاء النفوذ الإداري للملحقة الإدارية المذكورة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *