جنازة المقاوم الحبيب موحيي تجمع الوالي السابق الشرايبي والجزولي والخليفة ومزوار وحفيظ العلمي والتوفيق

 

جنازة مهيبة تلك التي شهدتها ارض مراكش اليوم، حيث ووري جثمان المقاوم والعلامة سي محمد الحبيب موحيي بمقبرة الزاوية الدرقاوية بدرب الزفريتي بالمدينة القديمة.

جنازة الفقيد محيي، جمعت ثلة من السياسيين والمثقفين  والمقاومين من مراكش وخارجها، فقد حضرها الوالي السابق لمدينة مراكش اسفي منير الشرايبي ، والعمدة السابق للمدينة عمر الجزولي والقيادي الاستقلالي امحمد الخليفة والوزير السابق التجمعي سلاح الدين مزوار والوزراء في حكومة سعد الدين العثماني ، أحمد التوفيق وزير الاوقاف والشؤون الاسلامية ومولاي حفيظ العلمي وزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيا ، الى جانب شخصيات سياسية ورجال المقاومة من ضمنهم والفكر والثقافة، من ضمنهم الاستاذ مولاي جعفر الكنسوسي و الدكتور محمد آيت لعميم، والدكتور عمر أوكان.

وقد سجل الحاضرون غياب عمدة  مدينة مراكش محمد العربي بلقايد او من يمثله في جنازة رجل أعطى لمدينة مراكش وناسها يعجز القلم عن حصرها هنا.

ولنا عودة للموضوع بروبرتاج مصور وشهادات حول الفقيد بالصوت والصورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *