الجامعة تمنع شباب بن جرير لكرة القدم اللعب في ميدانه وعامل الإقليم يعد ادارة الفريق بحلول عاجلة

 

تفاجأت فعاليات نادي شباب بن جرير لكرة القدم، بقرار صادم صادر من الجامعة الملكية لكرة القدم يمنع بمقتضاه الفريق من اللعب بميدانه.

وبحسب مصادرنا فإن قرار المنع الذي اعتمدته الجامعة استند على تقرير اعتبر أسودا أنجزته المصالح الأمنية بمدينة ابن جرير، تفيد فيه ان الملعب غير صالح لإجراء مقابلة في كرة القدم.

وفي نفس السياق ، علمت كلامكم أن  عامل الرحامنة السيد عزيز بوينيان ، أن لجنة مختلطة انتقلت مساء يوم الخميس إلى الملعب البلدي لابن جرير من أجل تحديد الحاجيات الواجب إنجازها قبل أن يستقبل نادي شباب ابن جرير لكرة القدم في ثاني مقابلة له هذا الموسم بعد أسبوعين من الآن، و التي كانت سببا أمام الأجهزة الأمنية في عدم الترخيص له لإستقبال وداد فاس يوم السبت المقبل.

اللجنة المختلطة التي ترأسها باشا المدينة، عرفت حضور رئيس المنطقة الإقليمية للأمن الوطني لإبن جرير و قائد المقاطعة الاولى و ممثل الوقاية المدنية و رئيس قسم التجهيز بعمالة الرحامنة و تقني بمصلحة التعمير لبلدية إبن جرير و رئيس و بعض أعضاء المكتب المسير ،و بعد اجتماع أمني بمقر النادي بالملعب، خرجت و قامت بجولة داخل الملعب و حددت خلالها الحاجيات المتمثلة في فتح باب و بناء مرحاض للزوار و فتح باب اصافي و بناء مرحاض للمحليين ،بالإضافة إلى عدة إصلاحات أخرى على الواجهة المطلة على سوق الكرامة اتجاه الملعب و عدة إصلاحات أخرى.

رئيس المنطقة الإقليمية للأمن الوطني لإبن جرير و في دردشة مع جريدة “شعلة” نفى نفيا قاطعا ما تداوله الراي العام و الذي أشارت له الجريدة في مقال سابق استنادا على تصريحات الأعضاء الجامعيين بأن المنطقة الإقليمية بعثت بتقارير أمنية للجامعة تفيد أن الملعب لا يستجيب للمعايير الأمنية لإستقبال الفرق المنافسة بملعب ابن جرير و صرح انه لا يمكنه أن يبعث بأي تقارير لأي جهة كانت ،و أي تقارير ضرورية من رفعها فالجهة المخولة له لفعل ذلك هي مؤسسة العامل و مؤسسة الباشا و كذا إدارة الأمن الوطني عبر السلم الإداريو لا تربطه اية علاقة مع الجامعة سوى الاجتماعات الأمنية التي تتم بحضور كافة المتدخلين و التي تنتهي بتوقيع محاضر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *