رجلا الأمن المتهمان بتلقي رشوة ينفيان المنسوب إليهما أمام الوكيل العام للملك بمراكش

 

أعطى الوكيل العام للملك بمحكمة الجنايات بمراكش تعليماته، اليوم الخميس، بتمديد مدة الحراسة النظرية من اجل تعميق البحث مع رجلي امن بالدائرة 11 بحي المسيرة الموقوفين بتهمة الابتزاز والرشوة.
واضافت ذات المصادر، أن رجلي الامن المعتقلين نفيا التهم الموجهة لهما خلال عرضهما امام الوكيل العام.
هذا، وتمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، مساء يوم الثلاثاء 15 غشت، من توقيف موظفي شرطة، أحدهما برتبة ضابط شرطة ممتاز والآخر مقدم رئيس، وذلك للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالابتزاز والارتشاء.
وذكرت المديرية العامة للأمن الوطني، في بلاغ، أن المعطيات الأولية للبحث تشير إلى قيام المشتبه فيهما، اللذين يعملان بدائرة للشرطة بحي المسيرة، بتعريض مسير مقهى كائنة بتراب نفوذ نفس المصلحة الأمنية للابتزاز في مبالغ مالية، وذلك مقابل التغاضي عن القيام بعمل يتعلق بمهامهما الوظيفية، قبل أن يتم ضبطهما مساء اليوم داخل مقر عملهما متلبسين بتلقي مبلغ 2000 درهم من المعني بالأمر.
وأضاف البلاغ أنه قد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *