مراكش تحتضن الدورة ال30 للمنتدى العالمي لصناعة الغاز الطبيعي المسال ما بين 3 و5 أكتوبر المقبل

 

تحتضن مدينة مراكش خلال الفترة الممتدة ما بين 3 و 5 أكتوبر المقبل الدورة ال30 للمنتدى العالمي لصناعة الغاز الطبيعي المسال، وذلك بمشاركة فاعلين مؤسساتيين والقطاع الخاص وكافة المتدخلين في هذا المجال.
ويعد هذا المنتدى الدولي السنوي، المنظم من قبل الجمعية الدولية لتطوير صناعة الغاز الطبيعي المسال في العالم، أول حدث سنوي يعنى بصناعة الغاز الطبيعي المسال (البوتان/ البروبان) في العالم.
ويهدف هذا المنتدى إلى استعراض ومناقشة آخر التطورات التي يعرفها القطاع، وإمكانات نموه على المدى البعيد، فضلا عن عقد علاقات أعمال جديدة.
وحسب المنظمين، فإن اختيار المغرب لاحتضان هذه التظاهرة لم يأت اعتباطا، ذلك أن حجم استهلاك المملكة من الغاز الطبيعي المسال خلال الخمس السنوات الأخيرة، شهد تطورا بمعدل 20 في المائة، مما جعل المغرب ثاني أكبر سوق في هذا المجال بإفريقيا.
وعلى المستوى القاري، حققت إفريقيا خلال نفس الفترة أداء بنسبة 30 في المائة في ما يتعلق باستهلاك هذه المادة متجاوزة بكثير الدينامية التي تعرفها مناطق أخرى من العالم.
كما سيتيح هذا المنتدى للفاعلين العموميين والخواص استكشاف إمكانات ومؤهلات الصناعة الإفريقية في مجال الغاز الطبيعي المسال، ووضع أسس تنمية مشتركة في المستقبل.
وموازاة مع اللقاءات والجلسات المبرمجة في إطار هذه التظاهرة، سينظم معرض كبير ليشكل فضاء للالتقاء بين كافة المتدخلين في هذا الصناعة، ويتيح للفاعلين العموميين والخواص اكتشاف آخر الابتكارات في هذا الميدان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *