في مبادرة صفق لها الجميع: مدير اكاديمية مراكش يجتمع بالنقابات ويعد بانصاف المتضررين من الحركة الانتقالية لاسرة التعليم.

 

 

علمنا من مصادر نقابية مسؤولة بمدينة مراكش.ان مولاي احمد الكريمي مدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة مراكش اسفي تفاعل ايجابيا مع ملتمسات الهيءات النقابية الست الاكثر تمثيلية بالجهة من اجل الجلوس الى ماءدة الحوارلمناقشة القضايا والملفات المطلبية الملحة التي تستاثر باهتمام الشغيلة التعليمية وفي مقدمتها انعكاسات نتاءج الحركة الانتقالية الوطنية والجهوية على بعض رجال ونساء التعليم بمراكش وبمدن واقاليم الجهة.

بحسب مصادرنا فالمسؤول الاول على قطاع التعليم بالجهة وعد المسؤولين الجهويين للنقابات المذكورة بمناقشة هذا الملف الشاءك والبحث على الصيغ القانونية والتنظيمية الملاءمة لانصاف اي متضرر اومتضررة من اسرة التعليم تبث في حقه اي ضرر اوتضررلسبب من الاسباب في هذا الشان.

ويذكر ان الاجتماع المذكور حدد له يوم الثلاثاء القادم 25 يوليوز بمقر الاكاديمية بحضور المسؤولين الجهويين للنقابة الوطنية للتعليم (كدش) ووالنقابة الوطنية للتعليم (فدش) والجامعة الحرة للتعليم (اع ش م) والجامعة الوطنية للتعليم(ام ش) والجامعة الوطنية للتعليم(ت د) والجامعة الووطنية لموظفي التعليم(او ش م).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *