لبنى أبيضار تطلب المسامحة وا هاعلاش…

كشفت الممثلة المثيرة للجدل لبنى أبيضار في خبر صادم لمتتبعيها عن إصابتها بمرض خبيث، ونشرت هذا الخبر منذ ساعات قليلة على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي ” الفيسبوك”.

وأوضحت أن هذا المرض سيجبرها على الغياب عن الميدان الفني وعلى مواقع التواصل الاجتماعية بسب رحلتها مع هذا المرض، ووجهت رسالة مؤثرة لمحبيها ومتتبعيها ولكل من ضلمها على حسب تعبيرها تقول فيها ” أصدقائي وصديقاتي (الحنونين والحنونات ) سأضطر للغياب عنكم لمدة أتمنى ألا تكون طويلة، غياب اضطراري بسبب جلسات علاجية من مرض خبيث على مستوى الحلق” .

وطالبت محبيها بالقول “إن لم أعد من المرض فليسامحني الجميع . وأنا شخصيا سامحت من كل قلبي كل من جرحني وأهانني وعذبني، ومن كل قلبي كذلك سامحت كل من هجرني من بلدي وجعلني أتذوق المر والعذاب أشكالا وألوانا زادته الغربة والإقصاء أكثر ايلاما”.

وأضافت في نفس الرسالة قائلة ” أنا امرأة قوية وفي دولة متقدمة يعتبر الطب فيها متقدما وعندي أمل في الشفاء رغم أنني أعاني من ويلات رحلتي العلاجية لوحدي بدون معين، وإذا شاءت الأقدار ولَم أنجو فأمانة عليكم أن تدفنوني في بلدي المغرب واجعلوا نعشي يلتحف العلم الأمازيغي ، وفِي جنازتي وزعوا الورد على كل أحياء مراكش”.

وتفاعل معها متابعيها بشكل واسع ووجهوا لها مجموعة من الرسائل التضامنية والتشجيعية وتمنوا لها الشفاء العاجل.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *