تعليمات ملكية من أجل المعالجة الفورية لوضعية مجموعة من 13 أسرة سورية توجد منذ عدة أسابيع على الحدود الجزائرية المغربية

 

ذكر بلاغ للديوان الملكي أنه نظرا لاعتبارات إنسانية وبصفة اسثنائية، أعطى الملك محمد السادس، تعليماته السامية إلى السلطات المعنية من أجل مباشرة المعالجة الفورية لوضعية مجموعة من 13 أسرة من جنسية سورية توجد منذ عدة أسابيع على الحدود الجزائرية المغربية.

وفي نفس السياق، أفاد ممثل مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين، جان بول كافاليري، اليوم الثلاثاء بالرباط، بأن المغرب يستقبل 5123 لاجئا و1922 من طالبي اللجوء من أصل 7048 شخصا تحت ولاية المفوضية بالمغرب.

نص بلاغ الديوان الملكي:

“نظرا لاعتبارات إنسانية وبصفة اسثنائية، أعطى جلالة الملك، نصره الله، تعليماته السامية إلى السلطات المعنية لمباشرة المعالجة الفورية لوضعية مجموعة من 13 أسرة من جنسية سورية توجد منذ عدة أسابيع على الحدود الجزائرية المغربية.

وتعكس هذه العناية الملكية السامية مرة أخرى، الالتزام الإنساني للمملكة في معالجة إشكاليات الهجرة، كما أنها تأتي في هذه الأيام المباركة من شهر رمضان الأبرك، شهر الرحمة والتضامن.
ويتعلق الأمر بإجراء ذي طابع استثنائي أملته قيم إنسانية.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *