القناة الاولى تنفي فبركتها لمقاطع فيديو عن الحسيمة

 

نفت القناة الأولى  اتهامها بالفبركة التي طالتها، بعد بثها لمقاطع فيديو قيل أنها في غير سياقها، توثق لأحداث شغب أعقبت مباراة شباب الريف الحسيمي والوداد البيضاوي، خلال إذاعتها لبلاغ الوكيل العام للملك حول اعتقال 20 شخصا في الحسيمة.

وأوضحت القناة عبر بلاغ أصدرته بهذا الخصوص،”أنها قامت ببث البلاغ الصادر عن الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالحسيمة يوم السبت 27 ماي 2017، وبالنظر لكون هذه المدينة قد شهدت عدة أحداث، على مدى سبعة أشهر، فقد استوجب تغطية سرد البلاغ السالف الذكر بصور توضيحية راهنة وأرشيفية خاصة بهذه الأحداث وفق تسلسلها الزمني لكونها مترابطة” مضيفة أنها “لا يمكن تجزيئها أو فصل بعضها عن البعض”.

وأضافت “الحديث عن الفبركة يعتبر عاريا من الصحة لكون الربورتاج، الذي قدمت فيه قناة الأولى بلاغ الوكيل العام للملك، لم يدع أن تلك الصور الأرشيفية متعلقة فقط بالأحداث الراهنة التي شهدتها مدينة الحسيمة” وعللت ذلك بكونها قد استخدمتها ” كصور توضيحية ما دامت تخص مجموعة من الأحداث التي كانت المنطقة مسرحا لها منذ الوفاة المؤسفة للفقيد محسن فكري”.

وكان نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، تداولوا مقاطع فيديو بثتها القناة الأولى وقناة ميدي1 تيفي، خلال إذاعتهما لخبر إعلان النيابة العامة اعتقال 20 شخصا في الحسيمة بتهمة المس بالسلامة الداخلية للدولة، واتهموا القناتين بالفبركة ، لأن المقاطع تعود لأحداث الشغب التي شهدتها المدينة ذاتها، عقب مباراة شباب الريف الحسيمي والوداد البيضاوي برسم الدوري الاحترافي لكرة القدم وهو مالم تستطع إذارة القناة الأولى أن تنفيه لتوثيقه بالحجة والدليل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *