العثور على طفلة في ربيعها 9 في بئر بعد اختطافها قبل أيام بزاكورة

بعد اختطافها لعدة أيام من داخل منزلها، تم العثور مؤخراً  على الطفلة صفاء في ربيعها التاسع ،مرمية في بئر جثة هامدة . وجاء ذلك بعد بحث دام أيام عدة في جميع ارجاء المنطقة بزاكورة .

وتعود تفاصيل الحادث بعد ان اتجهت أم الطفلة صفاء يوم الحادث، إلى غرفتها حيث يتواجد بها ابنها الذي لا يتجاوز 3 سنوات لكي تنام .
وحينما وصل وقت وجبة الغداء . تم النداء عليها من طرف الجيران، ورغم أنها مريضة، و تماشيا مع تقاليد المنطقة.تعبت الأم في عملية تنويم الطفلة صفاء. ولم تريد أن توقظ طفلتها مجددا و تأخذها صحبتها لتناول وجبة الغداء فتركتها نائمة مع أخيها الذي يبلع ثلاث سنوات.
ذهبت الأم لتناول وجبة الغداء، وليس إلا لحظات تم سماع صراخ أخ الطفلة وهو ينادي، صفاء…صفاء.¬..صفاء…
وقامت الأم بإرسال بنت الجيران للتأكد آن الطفلة نائمة. وهو الأمر الذي تم التأكد منه، حيث أخبرتها ان صفاء نائمة، لكن في الحقيقة قد تم اختطافها، وهو الفعل الذي شاهده ابنها وتعرف على الخاطف، لكنه بفعل الصدمة، لم يبقى يذكر سوى  النطق  باسم أخته الصغرى صفاء.
استكملت الأسرة وجبتها، وحينما صعدت الأم للبيت ولم تعثر على الطفلة وبدأ البحث عنها  إلى أن عثروا عليها اليوم متوفاة و ملقاة في بئر .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *