هذا ما قضت بها المحكمة باسفي في حق برلماني متهم برشوة بلغت 70 مليون سنتيم

 

 

قضت ابتدائية اسفي ، نهاية الاسبوع الماضي، بعقوبة شهرين حبسا موقوفة التنفيذ، وغرامة مالية قدرها 10 آلاف درهم في حق البرلماني السابق عمر الكردودي والذي ترشح في الانتخابات الجماعية السابقة باسم التجمع الوطني للاحرار، حول ما بات يعرف بقضية “رشوة 70 مليون”.

وتفجرت قضية عمر الكردودي الكاتب الاقليمي لحزب التجمع الوطني للأحرار بآسفي والرئيس السابق لجماعة حد احرارة، إثر تسريب تسجيلات هاتفية جمعت بينه وبين عصام اجريد عضو المجلس الإقليمي لآسفي عن حزب الأصالة والمعاصرة، وعبد المجيد موليم عن حزب الاستقلال والوسيط المدعو الوحيدي، حيث حاول الكردودي ووسيطا يسمى الوحيدي استمالة العضو عصام اجريد من أجل التصويت لفائدة عبد المجيد موليم لرئاسة المجلس الإقليمي لآسفي، في مواجهة عبد الله كاريم الذي كان قد فاز برئاسة المجلس الاقليمي لآسفي.

بقية تفاصيل الواقعة تجدونها في التسجيل اسفله

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *