نفاد مخزون الدم من مركز تحاقن الدم بمراكش وأصوات تدق ناقوس الخطر

كشفت مصادر عليمة بالشأن الصحي أن مخزون مركز تحاقن الدم بمراكش من الدم  نفد نهائيا .

وأضافت أن المخزون الاحتياطي قد نفد ولم يعد هناك بداخله كيسا واحدا ، مما تم رفض  جميع طلبات الدم تم رفضها و إعادتها سواء تعلق الأمر بحالات خطرة مستعجلة أو غير مستعجلة..

وأكدت ذات المصادر أن الوضعية بداخل مركز تحاقن الدم  لا تبشر بخير إطلاقا إن بقيت على ما هي عليه،ْموضحة أن  الوضع أصبح حرجا و سيزداد تفاقما في حالة بقي الوضع كما هو عليه، وايضاً في حالة عدم وجود متبرعين لهذه المادة الحيوية.

One thought on “نفاد مخزون الدم من مركز تحاقن الدم بمراكش وأصوات تدق ناقوس الخطر

  1. بما ان مصادر علمية بالشئن الصحي تخبر عن نفاد مخزون الدم فان الحل موجود كما كان ابان الحسن الثاني بجميع المدن وهو استغلاله مباشرة من كل مخالفين السير وكل المشرملين اصحاب لاصالات العنفيين دووا الدماء الكثيرة في حملات تطهيرية كواجب وطني وكدا استغلاله من المهاجرين الافارقة كمساعدة وطنية واستغلاله من المعتقلين في السجون الاقوياء دووا حالات العود لتوازن قواتهم الصحية مع المواطن الصالح ودلك في ايطار التعاون الوطني الاجتماعي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *