اسماعيل لمغاري يشيد بمجهودات منسق حزب الحمامة بجهة مراكش اسفي ويعد المشوشين بمزبلة التاريخ

 

تفاعلا مع الإشاعات التي شهدها المشهد السياسي بمدينة مراكش، والتي استهدفت حزب التجمع الوطني للاحرار بجهة مراكش، والتي روجت ان هناك حركة تصحيحية بالجهة ضد رئيس حزب ” أغراس أغراس” عزيز أخنوش، خرجت اصوات من حزب الحمامة تندد وتستنكر هذه الإشاعات التي صاحبها بيان غير موقع بهذا الخصوص.

فبعد المنسق الاقليمي للحزب بمراكش ، فؤاد الورزازي والكاتب المحلي للحزب بمقاطعة المنارة عبد الواحد الشفاقي، اللذان استنكرا هذه الإشاعات التي استهدفت حزبهم ، هاهو مولاي اسماعيل لمغاري ، الكاتب المحلي لحزب الحمامة بمقاطعة سيدي يوسف بن علي ورئيس مقاطعتها، يخرج عن صمته هو الاخر منددا بهذا الأسلوب الذي وصفه بالجبان والذي نهجه بعض المشوشين للنيل من حزب ومناضليه المخلصين.

وقال اسماعيل لمغاري  في اتصال بكلامكم، أن هؤلاء المدعون للتصحيح هم من يجب ان يصححهم ، وهل هؤلاء سيصححون الصحيح، مشيدا بالعمل الذي يقوم به المنسق الجهوي للحزب محمد القباج من اجل اعادة بناء الحزب على الطريقة الصحيحة، وهو العمل الذي بدأت بوادره تظهر رويدا رويدا بحسب لمغاري .

ولم يفت الكاتب المحلي للحزب بمقاطعة سيبع بمراكش، ان يلفت النظر للذين يحاولون ان يشوشوا على الطريق التي يعمل بها المنسق الجهوي للحزب محمد القباج في بناء الحزب من جديد والذي يعتمد منهجية واضحة المعالم وخارطة طريقة استحسنها الجميع مت يحمل معطف الاحرار، مؤكدا ان الذين فاتهم الركب مصيرهم مزبلة التاريخ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *